التوقع واستباق الأحداث

 إدارة التوقعات

إن الافتراض السلبي أنك تعرف بالسليقة ما يريده منك رئيسك في العمل قد يتسبب في حدوث مشاكل. استكشف بعناية توقعات الآخرين منك, وإذا لزم الأمر, اطلب منهم أن يقولوا بصراحة ما يريدونه منك. بعض رؤساء العمل يمكنهم أن يبينوا تفصيلاً ما يتوقعونه منك, بينما لا يفعل البعض الآخر ذلك. إذا تطلب الأمر, اسع إلى ترتيب لقاء مع رئيسك في العمل حيث تتدبران معاً تلك المسألة الخاصة بالتوقعات بل يمكنك أيضاً أن تمهد للأمر بطرح بعض الأسئلة المباشرة, مثل:

"ما النتائج التي تأملها مني خلال هذه الأربعة أشهر القادمة؟".

"ما الذي قد يجعل تشعر أني كنت مؤثراً حقاً وذا فعالية في إنجاز العمل؟".

"ما نوعيه المشاكل التي تريد مني أن أكون حريصاً على إبلاغك بها, وفي أي وقت؟".

ما المعلومات التي تريد الحصول عليها قبل اكتمال المشروع؟".

فدفع الشخص الذي يميل إلى الغموض وعدم الوضوح إلى التعبير صراحة عن توقعاته, قد يكون أمراً صعباً, وأحد الحلول لهذا الأمر هو أن تعد مذكرة مفصلة تغطي فيها جميع الجوانب الأساسية, وترسلها إليه طلباً لتصديقه عليها, وأتبع ذلك بتقديم طلب للالتقاء وجهاً لوجه لعقد مناقشة تستعرض فيها كل الأمور. وهذا النوع من المناقشات سوف يظهر التوقعات التي يتأملها منك الشخص الآخر, على سبيل المثال: 

 

"أريد منك أن تسلم النتائج المطلوبة في الوقت المحدد, وأن تظهر مدى قدرتك القيادية في فهل ذلك".

"أريد منك أن تبقيني على إطلاع تام بما تفعله"

"أتوقع منك أن تعلمني بالمواقف أو الضحايا الجديدة التي تواجهك, والتي قد تؤثر في عملي أو كفاءتي في إنجازه".

"إنني أعتمد عليك لتنقل لي جميع الأخبار والمستجدات التي تحدث في القسم".

"إنك ممتاز في التعامل مع الآخرين, وأنا أعتمد عليك لتنبهني في وقت مبكر إذا ما كان هناك 

 

شخص من أعضاء الفريق أو الفريق بأكمله يشعر بالانزعاج إزاء الطريقة التي تسير بها الأمور". أياً كانت التوقعات التي يأملها منك رئيسك في العمل, فمن  المهام وظيفتك أن تكتشفها، وتتأكد منها لأقصى درجة ممكنة. على سبيل المثال, قد تريد أن تكون أكثر تأكيداً وحزماً، وتعارض رئيسك بشأن ضرورة مطلب ما، فتقول: "دعني أرِكَ قائمتي الحالية بالأمور التي سنقوم بها حتى يمكننا أن نرى ما الذي سنلغيه منها لأتمكن من التسليم طبقاً للجدول الزمني". وكما أن رئيسك لديه توقعات، فأنت كذلك لديك توقعاتك بصدد ما ترغب في تحقيقه، ومستوى العلاقة الذي تريد الوصول إليه, على سبيل المثال، قد ترى أنه من الضروري للغاية عقد لقاء منتظم بصورة أسبوعية أو شهرية لمراجعة التقدم الذي تم إحرازه وتبادل المعلومات المفيدة. أو ربما تكون في حاجة إلى مساعدة إضافية إذا كنت بصدد محاولة تحقيق نتائج مسبة بشكل خاص. ينبغي عليك أن تنقل للآخرين توقعاتك, ولا تفترض أن الشخص الآخر يعرفها بالفعل بشكل أو بآخر.

 

التوقع واستباق الأحداث

يتفوق المدراء الناجحون على غيرهم بقدرتهم على استباق الأحداث وتوقع المطالب، والتخمين الصائب لما يريده منهم رؤساؤهم في العمل خلال المرحلة التالية، وأنت لا تحتاج إلى أن تكون قارئ أفكار لتعرف

 

ذلك, فهناك طرق مثل: 

أن تعتاد الطريقة التي يفكر ويتصرف بها الطرف الآخر, وتتعرف عليها بشكل جيد.

أن تبق منتبهاً لما يحدث حولك.

أن تحاول اكتشاف المشاكل والقضايا التي يواجهها رئيسك في العمل في الوقت الحالي.

أن تحاول أن تبقي رئيسك في العمل على اطلاع دائم بجميع الأمور.

 

على سبيل المثال, إذا عرفت أن رئيسك ينتابه القلق بشأن قضية ما, ما الذي قد تفعله لتساعد في تقليل قلقه في هذا الصدد؟ أن تكون مستمعاً جيداً, قد يكون ببساطة هو كل ما تحتاج إلى أن تفعله في بعض الحالات. إذا رأيت أن رئيسك ينفعل ويعترض بشكل مبالغ فيه قبيل عقد الاجتماع الدوري للمدراء الرئيسين, ويطلب الكثير من المعلومات, فيمكنك أن تستعلم جيداً بشكل مسبق إذا ما كان هناك شيء يمكنك فعله لتقديم المساعدة. وأخيراً, احرص على أن يظل رئيسك في العمل على اطلاع دائم بمجريات الأمور, وتجنب مفاجأته بأمور غير معروفة.

 

 

 

أضف تعليق

كود امني

تجربة رمز تحقق جديد