كيف تتعامل مع الآخرين بنجاح؟

 احرص على أن تكون منظماً

إن شبكات العمل يضع قدراتك التنظيمية تحت الاختبار. على سبيل المثال، سيتعين عليك أن تضع طريقة يمكن الاعتماد عليها لترتيب المبذول للمتابعة. هناك الكثير من الوسائل التكنولوجية الحديثة التي تحافظ بها على قائمة اتصالاتك, تنوع بين "المفكرة الورقية الصغيرة للعناوين والأرقام", وبرنامج مايكروسوفت أوفيس, وقواعد البيانات المتطورة، وبالطبع مواقع الشبكات الاجتماعية على الانترنت, إلا أن تلك الوسائل جميعاً تعتمد على التزامك بتطوير تلك القوائم وتحديثها. أو أن تقوم بتقليم أعشاب حديقتك, حتى لا يتبقى سوى النباتات القوية القادرة على الاستمرار

. هل يمكنك أن تتوصل بسهولة إلى الأسماء والعناوين وأرقام الهاتف الخاصة بالأشخاص الموجودين في شبكة علاقاتك؟ ماذا تفعل ببطاقات العمل التي تحصل عليها من الآخرين؟ هل ترتبها بانتظام وتضعها حيث يمكنك الوصول إليها بسهولة مرة أخرى, كأن تقوم بتسجيلها في قائمة اتصالاتك الإلكترونية؟ فالأشخاص الذين تتعرف عليهم للمرة الأولى يتلاشون من ذاكرتك بسرعة إذا لم تبذل جهداً لتوطيد أواصر العلاقة معهم في وقت مبكر. وقمت بتكرار ذلك بشكل معقول. هل لديك نظام المتابعة مناسب بحيث عندما تقابل أشخاصاً مهمين للمرة الأولى, يذكرك أن ترسل إليهم رسائل إيضاح موجزة، وخطابات، ورسائل إليكترونية, وغيرها؟

احرص على مراعاة الآخرين

يعد الجزء الأكثر صعوبة في إقامة شبكات العمل, بالنسبة لبعض المدراء, هو الحرص على مراعاة الآخرين, مثل عدم التحرج من حضوره المناسبات الاجتماعية, والترحيب بترتيب لقاءات مع الآخرين سواء على المستوى الرسمي أو غير الرسمي للحفاظ على علاقاتهم حيوية ومتجددة. وفيما يتعلق بالمناسبات الاجتماعية, فإن قدرتك على الاندماج في الأحاديث بسهولة والانتقال من شخص إلى آخر, هي أمر قد يتطلب بعض التحسين بشكل أو بآخر, على سبيل المثال: مهارة الانتقال بحديث صغير إلى حديث مطول في الأعمال. من الطرق التي قد تستخدم لتحسين كفاءتك في هذا الصدد: 

الترحيب بالآخرين بابتسامة دافئة ومصافحتهم بحرارة وقوة.

أخذ زمام المبادرة بالحديث, واستهلاله بسؤال الآخرين عن أحوالهم.

الحفاظ على تواصل بصري قوي مع الآخرين.

تقديم نفسك وطرح الأسئلة ذات النهايات المفتوحة التي تبدأ بكلمات من قبيل كيف, متى, أين, من.

 

استخدم الأحاديث القصيرة كوسيلة لإذابة الحاجز بينكما, وتجنب الاستهانة بها بالاندفاع مباشرة في أحاديث متعلقة بالأعمال. إذا كنت تشعر بأن بحاجة إلى تحسين قدرتك أو تعزيز ثقتك في هذا المجال, حسناً, قم بذلك على مراحل. اختر أمراً ما وابدأ باستكشاف طرق لتغيير أسلوبك في أداء هذا الأمر: على سبيل المثال, ركز انتباهك على الطريقة التي تحيى بها الآخرون وجرب أن تقوم بذلك بأساليب جديدة. يقال إن كل ما يحتاج إليه المرء هو ستة أشخاص ليصبح قادراً تماماً على الصول لأي شخص في أي مكان في العالم. المقصود بذلك هو أنك إذا كنت تعرف شخصاً ما, فهذا الشخص يعرف شخصاَ إقامة شبكات العلاقات هي التطبيق المثالي لمبدأ الدرجات الست آخر، وهذا الآخر بدوره يعرف شخصاً آخر, وهذا

الآخر... وهكذا وقد أظهرت الدراسات العلمية أن هذا المبدأ الذي يعرف باسم درجات الفصل الست يمكن تطبيقه على أي تواصل يقوم به الشخص. وإقامة شبكات العلاقات في التطبيق المثالي لمبدأ, الدرجات الست. وكما زادت  عدد الأشخاص في شبكة علاقاتك, زادت فرصتك في الوصول إلى الشخص الذي أنت بحاجة إليه، بأقل عدد ممكن من الخطوات.

 

 

 

أضف تعليق

كود امني

تجربة رمز تحقق جديد