كيف تتعامل مع العروض الشفوية؟

 تقديم عروض قوية

يخفق قلبك بقوة حلقك جاف, راحة يديك متعرقة, تشعر بضيق في صدرك, وتقلبات في معدتك كأنك على وشك الغثيان. لسنا نتحدث بالطبع عن أغراض الإصابة بنوبة قلبية, بل عما تشعر به وأنت على وشك إلقاء محاضرة أو تقديم عرض ما. بالنسبة لبعض الناس قد تكون فكرة إلقاء محاضرة أو تقديم عرض أكثر إثارة للذعر من التعامل مع الأفاعي أو الخوض في النيران أو حتى الموت ذاته, ففكرة تقديم عرض أو إلقاء محاضرة قد تبدو مزعجة حتى بالنسبة لأكثر الناس عقلانية وحكمة. وعلى الرغم من ذلك, لا يسعنا إلا أن نقول إن تقديم عروض قوية ومبهرة هو أمر بالغ الأهمية بالنسبة لجميع المدراء تقريباً

. من الجيد أن تحب فكرة الإلقاء أ تقديم العروض في حد ذاتها, لكن ليس هذا هو المهم, فالأمر الأكثر أهمية هو إيجاد فكرة مؤثرة وأن تكون قادراً على جذب انتباه مستمعيك لأقصى درجة. يمكنك –بلا شك –أن تتعلم كيفية ابتكار وتقديم عروض قوية ملحة كذلك؛ حيث إنك ستكون مطالباً بشكل دائم بالإلقاء أو تقديم عروض تتنوع بين تقديم بيان يمكنك بلا شك أن تتعلم كيفية ابتكار وتقديم عروض قوية ومبهرة

موجز عن الفريق أو تقديم تقرير عن تطورات العمل الجارية أو السعي إلى كسب موارد جديدة أو الإعلان عن منتج جديد أو خدمة جديدة. وهذه المطالب ستتزايد كلما ارتفعت درجتك وارتقيت في المناصب. إذا كانت العروض التي تقدمها دائماً ما تحدث صدى وتستحوذ على الاهتمام, فهذا سيترتب عليه آثار أخرى تفوق في أهميتها الإنجاز الأصلي ألا وهو أنك أديت بشكل جيد، فتقديمك لعروض مبهرة يترتب علية انك تزيد من ثقتك العامة في التواصل مع الآخرين, وقدرتك على التأثير في سلسلة كاملة من مجالات العمل تتضمن إدارة الاجتماعات وتولى عرض القضايا على المدراء الأعلى منصباً، وطلب علاوات, وشرح الأفكار المعقدة، وإلقاء الأحاديث أمام الموظفين الجدد وهكذا.

 

متى يصبح العرض الشفوي مطلوباً؟

إذا كانت هناك حاجة طارئة لاستصدار قرار.

 إذا كان لديك التزام معين بالحديث.

إذا كنت تود أن يكون التواصل على المستوى الشخصي.

إذا كان الحضور يفضلون أن تكون موجوداً.

إذا كان هناك الكثير من الأفكار المعقدة التي لا يمكن توضيحها بالكتابة فقط.

إذا كانت الرسالة التي تريد إيصالها لا تستلزم أوراقاً مكتوبة.

 

بغض النظر عن عدد المرات التي تقوم فيها بتقديم عروض, فإن كل عرض يتطلب طاقة متجددة ومنهجاً مختلفاً إلى حد ما, إذن, ما الذي يتطلبه الأمر لتتمكن من إيصال رسالتك وتحدث التأثير المطلوب؟ من أجل أن تحقق عروضاً فعادة تعلق بأذهان الآخرين وتؤثر في مسار الأحداث, ركز على العناصر الخمسة التالية: 

1. الإعداد

2. الهدف

3. الحضور

4. العاطفة

5. الشخصية

 

 

 

التعليقات  

+3 #2 abudalziz Ali kalaf
المدير شخص قدوة . للزملاء ويكون الاب الروحي لطاقم العمل
ويستحق الاحنرام والتقدير.
والاتوجد مشاكل شخصية . ومحفز ويشارك بالنشاطات .والاجتماعات
بروح الصديق قبل المدير
اقتباس
+3 #1 نونو
عرض شيق وبارك الله فيك وضاعفه ف ميزان حسناتك
اقتباس

أضف تعليق

كود امني

تجربة رمز تحقق جديد